علاج قريب لمرض السكري من النوع الأول

الإصابة بمرض السكري من النوع الأول تعني أن لا شفاء منه، ولكن هل سيكون العلاج قريباً؟

علاج قريب لمرض السكري من النوع الأول

تمكن باحثون في دراسة جديدة لهم نشرت في المجلة العلمية Current Pharmaceutical Biotechnology من إيجاد طريقة لعلاج مرض السكري من النوع الأول لدى الفئران.
وأشار الباحثون القائمون على الدراسة بأن هذه الالية تعتمد على تعزيز إفراز الأنسولين في البنكرياس، ونجاح تطبيقها على الفئران يمهد الطريق على تمهيدها خلال الثلاث سنوات المقبلة على الإنسان.
عند الإصابة بمرض السكري من النوع الأول يقوم الجهاز المناعي بتحطيم خلايا بيتا المنتجة للانسولين في البنكرياس، والذي يعد بدوره (الأنسولين) الهرمون الذي ينظم مستويات الغلوكوز في الدم، ونتيجة لذلك يرتفع مستوى السكر في الدم بشكل كبير.
حتى الوقت الراهن لا يوجد هناك أي علاج شافٍ لمرض السكري، حيث يقوم المصابين به بالسيطرة على أعراض المرض بطرق مختلفة والتعايش معه.
لذلك حاول الباحثون في الدراسة الراهنة من إيجاد طريقة جديدة تمكنهم من تحفيز خلايا أخرى في البنكرياس بهدف انتاج هرمون الأنسولين، وباتباع هذه الطريقة استطاع الباحثون علاج بعض الفئران المصابة بالمرض.
هذه التقنية التي استخدمها الباحثون تدعى Cellular Networking والتي تعمل على تعريف جينات معينة إلى البنكرياس وبالتالي تحفز خلايا أخرى فيه (وليست خلايا بيتا) على انتاج هرمون الأنسولين دون وجود أي اثار جانبية لذلك.
وأفاد الباحثون أن البنكرياس يضم الكثير من الخلايا إلى جانب خلايا بيتا، وأن الهدف الذي يطمحوا لتحقيقه هو حث وتشجيع هذه الخلايا على إنتاج وإفراز هرمون الأنسولين.
وأكد الباحثون أن التجارب التي استهدفوا بها الفئران بينت نتائج واعدة ولفترة طويلة دون وجود أي اثار جانبية، ويطمح الباحثون الان في تجربة هذه التقنية على الإنسان خلال السنوات الثلاثة القادمة.

نشرت من قبل - الثلاثاء ، 9 مايو 2017