عملك قد يضر قلبك ويصيبك بالسكري! هكذا تتجنب ذلك

من شأن الجلوس المطول في العمل أو حتى المنزل أن يضر صحة قلبك ويصيبك بالسكري، فكيف من الممكن تجنب ذلك؟

عملك قد يضر قلبك ويصيبك بالسكري! هكذا تتجنب ذلك

هل يتطلب عملك الجلوس الدائم؟ إذا عليك الحذر، حيث ان هذا الجلوس المطول والمستمر من شأنه أن يصيبك بأمراض القلب والسكري حتى ولو قمت بممارسة الرياضة!

حيث أشارت جمعية القلب الأمريكية American Heart Association في تقرير نشر في مجلة Circulation أنه من الصعب تحديد أو قياس الوقت الذي يكون فيه الأشخاص غير نشيطين أو حتى يمارسون النشاط البدني، ولكن هذا يدل على ضرورة القيام ببعض النشاط من أجل إزالة تأثير الجلوس الطويل.

وأكد المختصون في الجمعية أن على الجميع تقليص وقت الجلوس وزيادة مدة النشاط البدني، وعلقت مسؤولة الفريق ديبوراه روم يونج Deborah Rohm Young قائلة: "الدلائل تشير بأن الجلوس المطول قد يرتبط بارتفاع خطر الإصابة بكل من أمراض القلب والسكري، إلا أن العلاقية ليست نهائية ومحسومة حتى هذا الوقت".

وبناءً على هذا أوضح التقرير الصادر من الجمعية أن الجلوس لفترة أقل وممارسة أي نشاط بدني بشكل أكبر قد ينعكس ايجاباً على صحة الإنسان، فالقيام بالتمارين الرياضية المعتدلة لنصف ساعة على الأقل يومياً مثل المشي قد يساعد في تحقق نتائج صحية أفضل.

أما بالنسبة للعاملين في المكاتب، فمن الضروري أن يقوم الموظف عن مكتبه كل ساعة تقريباً ويمارس المشي أو أي تمارين قد تكون مناسبة لأجواء المكتب، بالطبع هذا الأمر ليس حكراً على ساعات العمل المكتبي، فالتوجه من وإلى العمل بالسيارة ومن ثم الجلوس امام شاشات التلفاز في ساعات المساء دون حراك قد تزيد المشكلة سوءاً.

وأفادت يونج معلقة: "يغض النظر عن النشاط الرياضي الذي يمارسه الشخص في يومه، إلا أن الجلوس المطول قد ينعكس سلباً على صحة قلبه والأوعية الدموية"، وأضافت: "هناك عدة عوامل لم نتمكن من فهمها بعد حول الجلوس المطول".

وقامت الجميعة بتعريف الجلوس المطول على أنه الجلوس أو الاستلقاء أثناء ساعات اليقظة، بالإضافة إلى القراءة ومشاهدة التلفاز او استخدام الحاسوب المحمول. وبهذا يكون معدل ساعات الجلوس لدى البالغين في الولايات المتحدة الأمريكية ما بين 6- 8 ساعات يومياً، أما كبار السن، أي من هم فوق الستين من عمرهم فكان معدل ساعات الجلوس لديهم ما بين 8.5- 9.6 ساعات يومياً.

وفسر الباحثون أن الجلوس المطول يؤثر على الجسم بنواحي مختلفة، إذ انه يغير طريقة استخدام الجسم للأنسولين من أجل تحليل الطعام بطريقة فعالة إلى الجلوكوز الذي يستخدمه الجسم، وبالتالي التأثير على صحة القلب وارتفاع خطر الإصابة بمرض السكري.

وللتخفيف من أثر الجلوس المطول، اوصت الجمعية بالبدء بخطوات صغيرة، مثل المشي لمسافات ومدة قليلة، فالمشي لمدة ثلاثين دقيقة على الأقل يساعد القلب بالتمتع بصحة جيدة، بالإضافة إلى الصحة العامة للجسم.

 

كما بإمكان الأشخاص زيادة نشاطهم البدني من خلال اتباع نصائح بسيطة، وهي على النحو التالي:

  • في المنزل:

1- قم بترتيب المنزل وتنظيفه بنفسك بدلاً من توظيف شخص مخصص لذلك.
2- قم بترتيب حديقة المنزل من الأوراق المتساقطة والأوساخ الموجودة.
3- قم بالمشي لفترة قصيرة قبل وجبة الإفطار وبعد العشاء.
4- استخدم الدراجة الهوائية أو المشي للذهاب إلى السوبر ماركت القريب بدلا من السيارة.
5- عندما تشاهد التلفاز قم بالوقوف بدلاً من الجلوس على الأريكة، كما بإمكانك القيام ببعض النشاطات الرياضية البسيطة أثناء مشاهدة التلفاز.
6- عندما تتحدث على الهاتف قم بذلك وانت تمشي في أرجاء المنزل بدلاً من الجلوس.
7- حاول أن توقف سياراتك في مكان ابعد من المقصود لتمشي إلى هذا المكان.

 

في مكان العمل:

1- قم بالاجتماع وقوفا بدلا من الجلوس
2- قم بالمشي أو الوقوف وانت تتحدث عبر الهاتف
3- قم بالمشي للتحدث إلى زميلك بدلا من استخدام الهاتف لذاك الغرض
4- استخدم الدرج بدلاً من المصعد الكهربائي للوصول إلى مكان العمل.
5- سجل في نادي رياضي قريب من مكان عملك واذهب إليه قبل أو بعد ساعات العمل، وبذلك تتجنب أزمة السير.
6- خلال الاستراحة حاول المشي بدلاً من البقاء جالساً.
7- طالب بالحصول على مكتب مخصص للوقوف.

 

نشرت من قبل - الثلاثاء ، 16 أغسطس 2016