فتاة ولدت مرتين- ما هي قصتها؟

انتشر خبر ولادة هذه الطفلة مرتين في جميع مواقع التواصل الاجتماعي، ولكن ما هي القصة الحقيقية من ورائها؟

فتاة ولدت مرتين- ما هي قصتها؟

ولدت هذه الطفلة الأمريكية مرتين بعد أن تم إخراجها من رحم أمها لعشرين دقيقة بهدف إجراء عملية جراحية لإنقاذ حياتها، وإعادتها مرة أخرى إلى الرحم.
ففي الأسبوع الـ 16 من الحمل اكتشفت أم الطفلها بأن طفلتها تعاني من ورم موجود على العمود الفقري.
وشخص الأطباء حالتها بأنها مصابة بنوع من أنواع الورم المسخي، يدعى sacrococcygeal teratoma يعمل على تحويل الدم من الجنين مما يرفع من خطر إصابته بفشل القلب القتال.
لذا اضطر الأطباء إلى إخراج الطفلة من رحم أمها لإجراء العملية من أجل انقاذ حياتها، علماً أنها كانت تزن 0.53 كغم في ذاك الوقت، بعد أن طلبوا منها إجهاض الجنين.
عند وصول الحمل الأسبوع الـ 23 كان قد سبب الورم في أيقاف عمل قلب الطفلة لتصاب الطفلة بفشل القلب الاحتقاني، وهنا قرر الأطباء التدخل لإجراء العملية من أجل إنقاذ حياتها.
وأشار الاطباء ان الطفلة والورم كانوا بنفس الحجم في وقت القيام بالعملية الجراحية، وكانت فرصة نجاح العملية وبقائها على قيد الحياة لا تصل إلى 50%.
هذا وقد توقف عمل قلب الطفلة أثناء إجراء العملية الجراحية، وحاول الأطباء انقاذ حياتها ونجحوا بذلك وتمكنوا من إعادتها إلى رحم أمها مجدداً بعد أن خلصوها من الورم.
بعد إعادة الطفلة إلى رحم أمها، طلب من الأم البقاء في السرير حتى الولادة، وولدت الطفلة في السادس من شهر حزيران الماضي عن طريق عملية قيصرية.
عند بلوغ الطفلة الثمانية أيام من عمرها خضعت مجدداً لعملية جراحية لإزالة المتبقي من الورم في منطقة العصعص Tailbone، ونجحت مجدداً وتمكنت من التخلص من الورم بشكل تام.
تجدر الإشارة إلى أن هذا النوع من الورم نادر جداً ويصيب الإناث أكثر من الذكور.

 

نشرت من قبل - الأربعاء ، 26 أكتوبر 2016