باحثون يحثون الحوامل للخضوع لفحص السكري بوقت مبكر

تخضع الحوامل عادة لفحص سكري الحمل في الأسبوع الـ 28، فهل هذا الأمر يؤثر عليها وعلى الجنين؟ هذه الدراسة توضح الأمر وتطالب بالخضوع له في وقت أبكر.

باحثون يحثون الحوامل للخضوع لفحص السكري بوقت مبكر

كشفت نتائج دراسة جديدة نشرت في المجلة الطبية Diabetes Care أن على النساء الحوامل الخضوع لفحص السكري في وقت مبكر من مراحل الحمل.

حيث أشار الباحثون القائمون على الدراسة أن الحوامل يخضعن لهذا الفحص في مراحل متأخرة، أي في الأسبوع الـ 28 من الحمل، الأمر الذي من شأنه أن يترك اثاراً سلبية عليها وعلى الجنين.

وبين الباحثون أن التغيرات التي تحدث للجنين بسبب الإصابة بسكري الحمل عادة ما تحدث في وقت أبكر. ومن المعروف أن سكري الحمل يعد من المضاعفات التي ترافق الحمل، وهو يصيب خمس النساء تقريباً.

ويؤثر سكري الحمل على الجنين من عدة نواحي ومن أهمها كبر حجم الجنين مما يصعب عملية الولادة بالإضافة إلى احتمالية انجاب جنين متوفي أو الإجهاض، كما يرتفع خطر إصابة الأم بالسكري من النوع الثاني لاحقاً في حياتها.

ولأهمية هذا الموضوع قام الباحثون بدراسته لتحديد الموعد اللازم لخضوع الحامل لفحص السكري، وذلك من خلال استهداف 4,069 إمراة حامل لأول مرة، وقاموا بمراقبة نمو الجنين في الأسبوع الـ 20 والـ 28 من الحمل.

وكانت النتائج بناء على الفحوصات والمراقبة كالتالي:

  • 4.2% من المشتركات شخصت إصابتهن بسكري الحمل في الأسبوع الـ 28 أو بعد من الحمل.
  • في الأسبوع العشرين من الحمل لمن يكن هناك اختلاف في نمو الجنين بين النساء المصابات والغير مصابات بسكري الحمل.
  • خطر كبر حجم الجنين ارتفع لدى النساء اللاتي تعانين من السمنة.
  • النساء اللاتي شخصت إصابتهن بسكري الحمل في الأسبوع الـ 28 او بعد، كان خطر كبر حجم جنينهن مضاعف مقارنة بغيرهن.
  • ارتفع خطر إصابة الجنين بكبر الحجم لدى النساء المصابات بالسمنة وسكري الحمل بحوالي خمس أضعاف.

وأوضح الباحثون أن تشخيص إصابة النساء الحوامل بسكري الحمل ممكن ما بين الأسبوع الـ 20 والـ 28 بناءً على كبر حجم الجنين، لذا هناك حاجة للقيام بفحص السكري في مراحل أبكر من الحمل.

وأكد الباحثون أن عوامل خطر إصابة الحوامل بسكري الحمل تتمثل في:

  • إصابة الحامل بالسمنة
  • كبر حجم الحنين، بمعنى أن يصل وزنه إلى 4.5 كغم أو أكثر.
  • الإصابة بسكري الحمل سابقاً
  • تاريخ عائلي للإصابة بمرض السكري.
نشرت من قبل - الأربعاء,13أبريل2016