دراسة جديدة تكشف عن فوائد ادراج الجوز إلى النمط الغذائي

عرف تناول الجوز دائماً بفوائده العديدة على صحة الإنسان، وجاءت هذه الدراسة لتلخص أهم الفوائد وتؤكدها.

دراسة جديدة تكشف عن فوائد ادراج الجوز إلى النمط الغذائي

خلصت نتائج دراسة جديدة أن نمط الغذاء الذي يتضمن تناول حفنة من الجوز يومياً من شانه أن يؤدي إلى تحسن في عمل جدار الاوعية الدموية بالإضافة إلى خفض مستوى الكوليسترول المرتفع.

وأشارت الدراسة التي نشرت في المجل العلمية BMJ Open Diabetes Research & Care أنها تأثير تناول الجوز على العوامل الأخرى المختلفة مثل ضغط الدم تكاد لا تذكر.

هذا ويعتبر أخصائي التغذية الجوز بانه من الأغذية الصحية والتي تضم حوالي 15% من البروتينات و65% من الدهون المفيدة، بالإضافة إلى احتوائه على كمية عالية من المغنيسيوم وفيتامين E وB.

وبسبب احتواءه على العناصر السابقة، ربطت دراسات سابقة بين تناوله وانخفاض خطر الإصابة بسرطان البروستاتا والكوليسترول وحساسية الانسولين، كما اعتقدت بعض الدراسات بأن تناول الجوز يساعد في خفض ضغط الدم المرتغع والإجهاد التأكسدي  oxidative stress.

وبسبب كثرة الدراسات حول الموضوع، حاول الباحثون بقيادة الدكتور دايفيد كاتز Dr. David Katz فحص الفوائد المترتبة على تناول حفنة من الجوز يومياً، لذا استهدفوا 112 شخصاً من ضمنهم 31 رجلاً و81 إمرأة، علماً ان جميعهم يواجهون خطر الإصابة بمرض السكري.

وقام الباحثون بتقسيم المشتركين إلى مجموعتين على النحو التالي:

  • المجموعة الأولى طلب منهم خفض عدد السعرات الحرارية المتناولة من قبلهم
  • المجموعة الثانية طلب منهم اتباع نفس النمط الغذائي السابق الخاص بهم.

كما قسمت كل مجموعة سابقة إلى فئتين:

  1.  الفئة الأولى تناولت 56 غراما من الجوز يومياً
  2.  الفئة الثانية امتنعت عن تناول الجوز لمدة ستة أشهر.

بعد هذه التجربة أخذ المشتركون استرحاة لمدة ثلاثة أشهر من ثم تم عكس المجموعات.

وتم تقييم المشاركين بناء على عدة عوامل في بداية الدراسة وبعد ثلاثة وستة واثنى عشر شهراً وخمسة عشر شهرا أيضاً، وكانت هذه العوامل كالتالي:

  • الاستهلاك الغذائي
  • الوزن
  • الطول
  • مؤشر كتلة الجسم
  • محيط الخصر
  • ضغط الدم
  • مستوى السكر في الدم بعد الصيام
  • الكوليسترول
  • الهيموغلوبين السكري.

ووجد الباحثون عدداً من النتائج بعد الأخذ بالحسبان بعد المتغيرات مثل العمر، وكانت كالتالي:

  • كان تناول الجوز يومياً مرتبط في تحسين جودة النمط الغذائي
  • تحسنت كفاءة عمل الظهارة epithelial لمتناولي الجوز.
  • انخفض مستوى الكوليسترول السيء لدى المشتركين الذين تناولوا الجوز.
  • وجدت هذه الفوائد لدى جميع متناولي الجوز بغض النظر عن خفض السعرات الحرارية المتناولة.
  • المشتركين الذين لم يقوموا بتحديد سعراتهم الحرارية المتناولة، وأضافوا الجوز إلى نظامهم الغذائي، ارتفع لديهم إجمالي الدهون في الجسم، ولكن عند مقارنتهم مع المجموعة الأخرى كان محيط الخصر لديهم أقل.
  • لم يؤثر تناول الجوز على ضغط الدم ومستوى الكولسترول السيء.
  • ارتفع الهيموغلوبين السكري لدى جميع المشتركين.
نشرت من قبل - الثلاثاء ، 24 نوفمبر 2015