فيتامين D يحمي القلب ويحافظ على صحته

يلعب فيتامين D دورا مهما في صحة الإنسان، ولكن قد يكون تناول الكميات الموصة بها يومياً منه صعبة بعض الشيء، فما هو الحل؟ وكيف يحمي هذا الفيتامين القلب؟

فيتامين D يحمي القلب ويحافظ على صحته

وجدت دراسة بريطانية جديدة قام بها باحثون من جامعة Queen Margaret University أن تناول مكملات فيتامين D تحسن من كفاءة وأداء التمارين الرياضية وتقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب.

حيث اشارت الدراسة بأن فيتامين D يتم انتاجه بالجسم عند التعرض لأشعة الشمس، كما بالإمكان تناوله عن طريق النظام الغذائي، إلا أنه من الصعب الحصول على الكمية الكافية من خلاله، لذا يقوم الناس بتناول مكملاته، فهذا الفيتامين يساعد في التحكم بمستويات الكالسيوم والفوسفات في الدم ويلعب دورا هاماً في تكوين كلا من العظام والأسنان.

هذا وكانت قد اظهرت دراسات سابقة أن نقص فيتامين D كان مرتبطا بارتفاع خطر الإصابة بعدد من الأمراض مثل الزهايمر ، وقال الباحث الرئيسي في هذه الدراسة الدكتور عماد الدوجيلي Dr. Emad Al-Dujaili: "الدراسات السابقة وجدت أن فيتامين D من شأنه أن يمنع عمل انزيم يدعى  11-βHSD1 وهو المسؤول عن انتاج هرمون التوتر، بالتالي وجود مستويات عالية من هذا الهرمون قد يرفع ضغط الدم من خلال تقييد الشرايين وتضييق الأوعية الدموية وتشجيع الكلى على الاحتفاظ بالماء".

ولان فيتامين D قادر على تقليل وخفض مستوى هرمون التوتر، افترض الباحثون أنه من الممكن أن يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب أيضاً.

ومن أجل اختبار هذه الفرضية استهدف الباحثون 13 بالغا في حالة صحية جيدة، وتم تقسيمهم إلى مجموعتين:

  1. المجموعة الأولى أعطيت 50 ملغرام من فيتامين D يوميا على مدار اسبوعين
  2. المجموعة الثانية أعطيت دواء الغفل على نفس الفترة الزمنية.

وبعد أسبوعين كانت النتائج كالتالي:

  • من تناول مكملات فيتامين D كان مستوى ضغط الدم لديهم منخفض إلى جانب مستوى الكوليسترول مقارنة بالاخرين.
  • كان مشتركين المجموعة الاولى (من تناولوا مكملات فيتامين D) أكثر قدرة على القيام بالنشاط البدني، حيث استطاعوا ركوب الدراجة الهوائية لمسافة 6.5 كيلومتر خلال 20 دقيقة، مقارنة بخمسة كيلومتر للمجموعة الثانية.

وأوضح الباحثون أن النتائج تشير ضرورة القيام بتجربة أكبر حجماً واستهداف عدداً أكثر من المستخدمين وقد يكون الرياضيين أحدهم لتأكيد على أهمية فيتامين D وفوائده للإنسان وصحته.

نشرت من قبل - الاثنين,2نوفمبر2015