فيروس الكورونا يواصل مسيرته في حصد الضحايا

مع استمرار انتشار فيروس الكورونا، وارتفاع أعداد المصابين وأعداد الوفيات أيضا بمرض متلازمة الشرق الأوسط التنفسية (MERS-CoV)، إلا أن المصدر الرئيسي للفيروس وعلاجه ما زال مجهولا!

فيروس الكورونا يواصل مسيرته في حصد الضحايا

مع استمرار انتشار فيروس الكورونا، وارتفاع أعداد المصابين وأعداد الوفيات أيضا بمرض متلازمة الشرق الأوسط التنفسية (MERS-CoV)، إلا أن المصدر الرئيسي للفيروس وعلاجه ما زال مجهولا!

وكانت قد أعلنت وزارة الصحة السعودية أن شهر نيسان يعد من أكثر الأشهر تسجيلا لحالات الوفاة بسبب فيروس كورونا، ليصل العدد إلى 39 وفاة في هذا الشهر، وليصبح بذلك عدد الوفيات الإجمالي بهذا الفيروس منذ شهر أيلول 2012 إلى 102 وفاة من أصل 339 إصابة! 

وأعلنت وزارة الصحة المصرية في وقت سابق عن تسجيل حالة اصابة واحدة في مرض متلازمة الشرق الأوسط التنفسية كان في زيارة للملكة العربية السعودية، ونفت أن يكون هناك حالات أخرى، وبدروه أشار وزير الصحة المصري د. عادل عدوي إلى احتمالية زيادة اعداد المصابين بفيروس كورونا وارد، وبناء عليه هناك اجراءات سيتم اتباعها فيما يتعلق بنظام الترصد وهو عالي المستوى فى مصر، كما سيتم رفع واحكام الرقابة على المنافذ فى المطارات، ودعم الحجر الصحي

وبذلك، وبعد اكتشاف الحالة المصابة في مصر، تصبح الدول التي ينتشر بها الفيروس كالتالي: المملكة العربية السعودية، وفرنسا، وإيطاليا، والمملكة الأردنية الهاشمية، والكويت، وماليزيا، وعمان، وقطر، وتونس، والإمارات العربية المتحدة بالإضافة إلى بريطانيا ومصر.

بالتالي، ننصحكم بعدم التواصل المباشر أو غير المباشر مع أي شخص من المرجح أن يكون مصابا بفيروس الكورونا، كما نناشدكم بالتبليغ عن أي حالة تشكون بها إلى أقرب مجمع طبي. في حين أن النظافة الدائمة وغسل اليدين وتغيير الملابس والأحذية من شأنها أن تساعدكم في الوقاية من هذا الفيروس باذن الله.

نشرت من قبل - الثلاثاء,29أبريل2014