فيروس ايبشتاين بار قد يكون سبب مرض التصلب المتعدد

بعد التكهن مطولًا بشأن وجود علاقة بين فيروس ايبشتاين بار وبين الإصابة بمرض التصلب المتعدد، يبدو أن العلماء قد اقتربوا من كشف العلاقة بينهما أخيرًا، فتبعًا لآخر الدراسات، قد يكون فيروس ايبشتاين بار السبب الرئيس لمرض التصلب المتعدد.

فيروس ايبشتاين بار قد يكون سبب مرض التصلب المتعدد

تبعًا لدراسة جديدة نشرت نتائجها مؤخرًا في مجلة العلوم (Science) وقام بها فريق من الباحثين في جامعة هارفارد؛ قد يكون السبب الرئيس لمرض التصلب المتعدد هو الإصابة بفيروس إيبشتاين بار.

يأتي هذا الكشف بعد أن كانت العلاقة بين الفيروس المذكور ومرض التصلب المتعدد موضع بحث لسنوات طوال، فبينما كان الباحثون يعتقدون بوجود علاقة بينهما، لم تكن ملامح هذه العلاقة واضحة، لتأتي الدراسة الجديدة كأول دراسة من نوعها لتظهر أن هذا الفيروس قد يكون السبب الرئيس للمرض المذكور.

تعد مخرجات هذه الدراسة كشفًا علميًّا هامًّا، إذ قد يكون بالإمكان الوقاية من مرض التصلب المتعدد من خلال الوقاية من الإصابة بفيروس إيبشتاين بار، ناهيك عن أن هذا الكشف قد يمهد الطريق للخروج بعلاج فعلي لمرض التصلب المتعدد مستقبلًا.

على الرغم من عدم وجود علاج نهائي لفيروس إيبشتاين بار، إلا أن التوصل للقاح له أو استعمال مضادات للفيروسات تستهدف هذا الفيروس قد يساعد على إيجاد علاج نهائي لمرض التصلب المتعدد، أو الوقاية من الإصابة به.

تفاصيل الدراسة 

لإجراء الدراسة، قام الباحثون بتحليل البيانات الطبية لأكثر من 10 ملايين مواطن أمريكي، تبين أن 995 شخصًا منهم كان مصابًا بمرض التصلب المتعدد. بعد تحليل البيانات، لوحظ أن الإصابة بفيروس إيبشتاين بار قد رفع من فرص الإصابة بالتصلب المتعدد بنسبة 32 ضعفًا مقارنة بالفيروسات الأخرى.

أما في ما يتعلق بالفجوة الزمنية التي قد تصل لسنوات بين الإصابة بالفيروس وبين ظهور أعراض مرض التصلب المتعدد، يعتقد أن سببها قد يكون صعوبة رصد أعراض التصلب المتعدد في مراحله الأولى.

التصلب المتعدد: مرض مزمن لا علاج له

مرض التصلب المتعدد هو مرض يصيب الملايين حول العالم سنويًّا، وحتى اللحظة لم يتمكن العلماء من التوصل لعلاج نهائي له. يظهر المرض على هيئة التهابات مزمنة في الجهاز العصبي المركزي، حيث يهاجم المرض الغمد المياليني المحيط بالخلايا العصبية الموجودة في الحبل الشوكي والدماغ، وهو غشاء من المفترض أن يحمي الخلايا العصبية من العوامل الضارة.

لسنوات لم يتمكن العلماء من تحديد سبب التصلب المتعدد، لكن لطالما كان فيروس إيبشتاين بار أحد المسببات المحتملة، وهذا الفيروس هو نوع من فيروسات الهربس، وقد يسبب عدوى مزمنة عند دخوله للجسم. لكن كان من الصعب إثبات العلاقة بين الفيروس ومرض التصلب المتعدد نظرًا لما يأتي:

  • يصيب فيروس إيبشتاين بار ما نسبته 95% من البالغين حول العالم، بينما يعد مرض التصلب المتعدد من الأمراض النادرة.
  • المدة الزمنية بين الإصابة بالفيروس وظهور أعراض مرض التصلب المتعدد بعد ذلك تقارب 10 سنوات.

لكن وبعد ما كشفت عنه الدراسة الجديدة، قد يكون علاج مرض التصلب المتعدد قريبًا جدًّا، والمفتاح هو فيروس ايبشتاين بار.

نشرت من قبل رهام دعباس - السبت 15 كانون الثاني 2022