الأمم المتحدة: نأمل بالقضاء على الايدز بحلول عام 2030

لا يزال مرض الايدز منتشرا في العالم دون وجود العلاج الشافي له، إلا أن نسبة انتشاره آخذة بالتناقص يوما بعد يوم، وتأمل الأمم المتحدة في القضاء عليه قريباً.

الأمم المتحدة: نأمل بالقضاء على الايدز بحلول عام 2030

أشارت الأمم المتحدة بانها تحث دول العالم جميعها على القضاء على مرض الايدز، وذلك من خلال مضاعفة أعداد الأشخاص الذين يتلقون علاج المرض خلال الخمس سنوات القادمة.

وبمناسبة اليوم العالمي للتوعية بمرض الايدز، والذي يصادف الأول من شهر ديسبمر، أوضحت الأمم المتحدة في تقرير لها بأن العالم يسير في طريق القضاء على مرض الإيدز بحلول عام 2030، وذلك من خلال التكييف مع البيئة العالمية المتغيرة بالإضافة إلى الابتكارات التي أثرت بشكل ايجابي على الدول المختلفة.

حيث اشارت الإحصائيات الخاصة بالأمم المتحدة أن 15.8 مليون شخصاً استطاعوا الحصول على العلاج المضاد للفيروسات وصولا إلى نصف عام 2015، مقارنة بـ 7.5 مليون شخصاً في عام 2010 و2.2 مليون في عام 2005.

وأكدت الأرقام والاحصائيات بان انتشار  فيروس نقص المناعة البشرية (HIV) انخفض بحوالي 35% في عام 2014، بالإضافة إلى انخفاض في اعداد الوفيات منذ عام 2004 وحتى عام 2014 بنسبة وصلت إلى 42%. وعلق في هذا الصدد المدير التنفيذي لبرنامج الأمم المتحدة المشترك لفيروس نقص المناعة البشرية/الإيدز UNAIDS مايكل سيديبي Michel Sidibé قائلاً: "نلاحظ أنه كل خمس سنوات يكون هناك انخفاض شديد في انتشار وأعداد الوفيات بسبب مرض الايدز، لذا نحن بحاجة إلى أن نفعل ذلك خلال السنوات المقبلة للقضاء على فيروس نقص المناعة البشرية بشكل نهائي".

وتأمل منظمة الصحة العالمية بأن يحصل مرضى الإيدز على سنوات إضافية من الحياة الصحية، وذلك من خلال تلقيهم العلاج اللازم فور تشخيص اصابتهم بالمرض، ورفع أعداد المرضى الذين يحصولن على العلاج بحلول عام 2020، بالتالي تحقيق حملة 90-90-90 والتي تعني تشخيث 90% من المرضى المصابين بالمرض، وعلاج 90% من المرضى، وقدرة 90% من المرضى على مواجهة الفيروسات المختلفة.

وقال سيديبي: "اليوم نحن نملك وسائل وقائية من المرض أكثر من ذي قبل، وبفضل المعلومات الأفضل حول المرض بإمكاننا السيطرة عليه، أي اننا ننتقل من العجز إلى الأمل، لذا نحن بحاجة إلى المزيد من الدعم والالتزام، بالتالي ندعو دولة نيجيريا والدول الشريكة الأخرى في العمل للوصول إلى عالم خالٍ من فيروس نقص المناعة البشرية بحلول عام 2030". 

وأكدت الأمم المتحدة على ضرورة العمل يداً بيد والتعاون من اجل تحقيق الهدف في القضاء على مرض الايدز بحلول عام 2030، فالتعاون هو الجوهر من اجل الوصول إلى الغاية المنشودة.

نشرت من قبل - الأحد,29نوفمبر2015