في سابقة طبية: أول حالة شفاء كامل من الإيدز!

الإيدز، المرض الذي لا علاج له، يبدو أن علاجه أصبح ممكناً. اقرأ الخبر لتعرف أكثر عن هذا الكشف الطبي الأول من نوعه.

في سابقة طبية: أول حالة شفاء كامل من الإيدز!

كشف باحثون من كلية لويس كاتز للطب (The Lewis Katz School of Medicine) في جامعة تيمبل (Temple University) ومن جامعة بيتسبرغ (University of Pittsburgh) في الولايات المتحدة الأمريكية مؤخراً، في دراسة جديدة نشرت في الأسبوع الأول من شهر أيار من هذا العام (2017)، أنهم قد تمكنوا من شفاء حيوانات حية بالكامل من مرض فيروس نقص المناعة المكتسبة (HIV).

وفي طريقة علاجية جديدة من نوعها، تمكن الباحثون خلال الدراسة من إزالة أجزاء كاملة من الحمض النووي للفيروس من خلايا بشرية مصابة كانت قد تمت زراعتها في حيوانات مخبرية حية، بهدف إيقاف الفيروس من الانتشار في الحيوانات وهذا ما حدث بالفعل، ما قد يمهد الطريق لبدء إجراء تجارب مخبرية على البشر قد تأتي بنتائج واعدة.

وكان الباحثون قد تمكنوا في بحث سابق من إزالة الفيروس تماما من الجينوم (Genome) في بعض الأنسجة المصابة، وتمكنوا بعد ذلك بسنة من إزالة الفيروس تماماً من الجينوم الخاص بكافة الأنسجة لا بعضها فحسب. وجاءت نتائج البحث الجديد لتؤكد على فاعلية تقنية تعديل الجينات التي اتبعها الباحثون في مجموعة من الدراسات المتتالية، خاصة أنهم قاموا بتطبيقها على ثلاث حالات مختلفة من الإصابة بالفيروس لدى الحيوانات، ومع هذا إلا أن هذه التقنية أثبتت نجاعتها تماماً في إحدى حالات الإصابة الثلاثة، بينما تمكنت من التخفيف من حدة الإصابة وتقريباً تخليص الجسم منها بنسبة تصل 96% في حالات أخرى.
ويرى الباحثون أن الخطوة القادمة سوف تكون عبر البدء بإجراء هذه التجارب على البشر، لفحص مدى جدوى هذه التقنية بالفعل، والتي -إن أثبتت نجاعتها بالفعل- قد تشكل سبقا طبياً وقد ينجم عنها علاج نهائي لمرض الإيدز في المستقبل القريب.

نشرت من قبل - الخميس ، 4 مايو 2017