الطفل الأول في العائلة أكثر عرضة للإصابة بقصر النظر

ما هو ترتيبك بين أخوتك؟ ان كنت الأكبر فيما بينهم فعليك قراءة الخبر التالي والتحقق مما اذى كنت مصابا بقصر النظر حقاً!

الطفل الأول في العائلة أكثر عرضة للإصابة بقصر النظر

كشفت دراسة جديدة نشرت في المجلة العلمية JAMA Ophthalmology ان ترتيبك بين أخوتك قد يؤثر على نظرك ويصيبك بقصر النظر Myopia.

وأشار الباحثون القائمون على الدراسة بأن الطفل الأول في العائلة عادة ما يكون بخطر مرتفع للإصابة بقصر النظر من بين أخوته. 

وللتأكد من هذه النظرية قام الباحثون بإشراك 90,000 شخصاً في الدراسة، تراوحت أعمارهم ما بين 40 و69 سنة، ووجدوا أن ألمشتركين الأكبر ما بين أخوتهم ارتفع لديهم خطر الإصابة بقصر النظر بنسبة وصلت إلى 10%، كما كانوا بخطر الإصابة بقصر النظر بحوالي 20% أكثر من أخوتهم الأصغر سناً.

إلا أن السبب وراء ذلك لا يزال مبهماً، ويرجح الباحثون بأنه قد يكون لأن الطفل الأول عادة ما يكون وزنه اقل عند الولادة، أو بسبب بعض التحكمات التي يمليها الوالدين على الطفل الأول عادة، بمعنى انه يقضي معظم وقته في الدراسة والقراءة، ولا يخرج للعب خارجاً بشكل كبير أو حتى كافٍ.

ان تشخيص الإصابة بقصر النظر عادة ما تحدث لدى الأطفال ما بين عمر 8 -12 سنة، إلا أنه يزداد سوءاً مع التقدم بالعمر، كما يعتقد الباحثون أن الوالدين المصابين بقصر النظر يكون أطفالهم اكثر عرضة للإصابة بنفس المرض.

وللإسف تعتبر الإصابة بقصر النظر غير قابلة للعلاج، إلا أن هناك تدخلات جديدة تستطيع تحسين هذه المشكلة وتمنع او تحد من تطور المرض لدى المعظم.

وفي دراسة سابقة، وجدت انه بحلول عام 2050 من المتوقع ان يصاب ما يقارب المليار شخصاً بالعمى حول العالم بسبب قصر النظر، لذا من الواجب القيام ببعض الخطوات التي من شأنها ان تقلل من انتشار قصر النظر وتحمي المصابين من الإصابة بالعمى.

نشرت من قبل - الأربعاء ، 14 أكتوبر 2015