لا تعطِ طفلك دون عمر السنة عصير الفاكهة

هل تعرف الوقت المناسب لإعطاء طفلك العصير للمرة الأولى؟ هل هناك عمر محدد لذلك؟ اكتشف ذلك الآن.

لا تعطِ طفلك دون عمر السنة عصير الفاكهة

نشرت الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال (AAP) توصية جديدة في المجلة العلمية (Pediatrics) تشير إلى ضرورة تجنب إعطاء الأطفال دون السنة الأولى من عمرهم أي عصير فواكه، إلا في حال طلب الطبيب المختص ذلك.
وأشار المختصون في الأكاديمية بأن عصير الفاكهة لا يضيف أي فائدة تغذوية للطفل في هذا العمر، بل على العكس قد يضر صحتهم.
وكانت قد أشارت توصيات سابقة صادرة عن الأكاديمية نفسها في عام 2001 بأنه لا يجوز إعطاء الطفل دون عمر الستة أشهر عصير الفاكهة، لتقوم في هذا العام بمراجعة هذا الإرشاد وتغييره.
وقامت الأكاديمية بتغيير التوصية اعتماداً على إثباتات علمية تشير إلى أن عصير الفاكهة قد يضر الطفل أكثر مما يعطيه الفائدة إن كان دون السنة الأولى من عمره.
وفسرت الأكاديمية ذلك بأن عصير الفاكهة الطازج الغني بالفيتامينات والمعادن يكون محتوى السكريات فيه عال ولا يحتوي على المغذيات الأساسية الأخرى الهامة للطفل مثل الألياف، إذ كانت دراسة سابقة تمت في عام 2016 قد وجدت أن 100 مللتر من عصير الفواكه الطازج يحتوي على ملعقتين صغيرتين من السكر، مما يرفع من خطر إصابة الطفل بتسوس الأسنان والسمنة على حد سواء.
وشملت توصيات الأكاديمية ما يلي:

  • الأطفال من عمر 1- 3 سنوات: لا تزيد كمية عصير الفاكهة المتناولة عن 118 ملليتر يومياً.
  • الأطفال بين 4- 6 سنوات: لا تزيد كمية عصير الفاكهة المتناولة عن 177 ملليتر يومياً.
  • الأطفال بين 7- 18 عاماً: لا تزيد الحصة اليومية من عصير الفاكهة عن 236 ملليتر.

وأكدت الأكاديمية أن على الأطفال التركيز على تناول الفواكه بشكلها الطبيعي.

 

نشرت من قبل - الثلاثاء ، 23 مايو 2017