لقاح لفيروس زيكا قد يكون قريباً

في ظل انتشار فيروس زيكا، تعمل شركات الأدوية المختلفة على تطوير لقاح له، فهل ستنجح إحدى هذه المحاولات قريباً؟

لقاح لفيروس زيكا قد يكون قريباً

من المتوقع أن يتم البدء بأول اختبار للقاح خاص بفيروس زيكا Zika virus على الإنسان قريباً جداً، وذلك وفقا لما أوضحه شركة الادوية Inovio.

حيث يعمل على ذلك عددا من الباحثين من شركات مختلفة بشكل متعاون، تماماً مثلما عملوا سابقاً لإيجاد لقاح ضد الإيبولا مثلاً.

أما فيما يخص لقاح فيروس الزيكا، والذي أطلق عليه اسم GLS-5700، سيتم اختباره وتجربته بشكل مخبري وسريري على 40 متطوعاً بصحة جيدة، والتي من المتوقع ان تبدأ خلال الأسابيع القليلة القادمة، حسبما بينت شركة انوفيو في بيان صحفي نشر على موقعها الإلكتروني الرسمي.

وأشارت الشركة ان التجارب الأولية على الحيوانات أطهرت نتائجاً مذهلة، حيث تمكنت هذه الحيوانات من انتاج أجسام مضادة كردة فعل للفيروس، ولكن تبقى هذه المرحلة مبكرة جداً من فحص الدواء، ففي حال نجاحها على الإنسان، يجب أن يدخل اللقاح في مرحلة ثانية من التجربة والتي تحتاج إلى موافقة لذلك.

وبعد هذه المراحل التي يمر بها اللقاح، سيعمل فريق الباحثين على تجربته باستهداف أشخاص مصابين بفيروس زيكا، من ثم على فئة أكبر من المشتركين لمعرفة ردود فعل أجسامهم اتجاه هذا اللقاح.

وقال مدير المعهد الوطني للحساسية والأمراض المعدية الدكتور أنثوني فاوسي Dr. Anthony Fauci معلقاً: "قد نسمع في هذه الأثناء عن العديد من لقاحات فيروس زيكا التي تمر في المرحلة الأولى من التجربة، وهذا أمر جيد بالطبع"، وفسر ذلك قائلاً: "فيروس زيكا خطير، واعتبرته المنظمة خطراً صحياً عالمياً، وللأسف لا يوجد حتى الان أي لقاح له، ولكن تعمل أكثر من عشرين شركة حالياً على تطوير لقاحات له".

وبالرغم من اقتراب هؤلاء الباحثين من تطوير لقاح لفيروس زيكا، إلا أن الوقت أمامه طويل، إذ أوضحت المسؤولة الإعلامية في منظمة الصحة العالمية نيكا أليكساندر Nyka Alexander الأمر قائلة: "إن اللقاح يحتاج لسنوات عديدة قبل الموافقة عليه، فهو بحاجة للكثير من التجارب والاختبارات ليحصل على الرخصة المناسبة له".

وحتى ذلك الوقت تبقى التوصيات لتجنب الإصابة بفيروس زيكا كما هي، والتي تتمثل بشكل أساسي بتاجيل سفر الحوامل إلى المناطق الموبوءة بالفيروس والتي ينتشر فيها البعوض الحامل للزيكا.

 

نشرت من قبل - الثلاثاء ، 21 يونيو 2016