ما هي علاقة الغذاء الصحي مع الصحة العقلية؟

ان اتباع نمط غذائي صحي من شأنه أن يحافظ على الصحة العقلية للأشخاص مع التقدم بالعمر، إليكم ما كشفته هذه الدراسة الجديدة.

ما هي علاقة الغذاء الصحي مع الصحة العقلية؟

كشفت دراسة جديدة نشرت في المجلة العلمية Neurology ان اتباع نمط غذائي صحي مقترن بالحفاظ على صحة عقلية ومعرفية وإدراكية جيدة مع التقدم بالعمر.

وأوضح الباحثون ان النمط الغذائي الصحي هو ذاك الذي يحتوي على قليل من اللحوم الحمراء، والكثير من الخضراوات والفواكه إلى جانب الجوز والسمك.

ولذا، قام الباحثون باستهداف ما يقارب الـ 27,860 مشتركا، بلغت أعمارهم 55 عاماً وما فوق، وكانوا بخطر الإصابة بالأمراض القلبية، دون إصابتهم بأمراض محددة مثل السكري والسكتة الدماغية. وتتبع الباحثون النظام الغذائي الخاص بالمشتركين لمدة خمس سنوات، من أجل فحص قدراتهم الذهنية والإدراكية وحتى الذاكرة.

وتم اخضاع المشتركين إلى اختبار لقياس مستوى الإدراك والذاكرة لديهم قبل بدء الدراسة، وبعد سنتين وكذلك بعد خمس سنوات منذ بدئها. علماً انه طلب منهم في بداية الدراسة بتسجيل جميع الاطعمة والمشروبات التي يتناولوها يومياً، وبالتحديد الأطعمة التالية:

  • خضراوات
  • الجوز
  • بروتين الصويا
  • الحبوب الكاملة
  • الأطعمة المقلية
  • الأسماك
  • البيض
  • اللحوم.

ووجد الباحثون ما يلي:

  • كان انخفاض القدرات الإدراكية أقل لمن أتبع نظام غذائي صحي.
  • اتباع نظام غذائي صحي مرتبط بتقليل انخفاض القدرات العقلية والإدراكية بنسبة تصل إلى حوالي 24%.
  • 5,687 مشترك اتبع النظام الغذائي الصحي، وكان الانخفاض في القدرات العقلية والإدراكية لدى 782 شخصا منهم فقط.
  • اتبع 5،459 شخصا من المشتركين النظام الغذائي الصحي في بعض الأحيان، ووجد أن 987 شخصا منهم انخفضت لديهم القدرات العقلية والإدراكية بنسبة وصلت إلى 18.1% تقريباً.

علماً ان الباحثين أخذوا عدة عوامل مختلفة في دراستهم مثل النشاط الرياضي والإصابة بارتفاع ضغط الدم، والتاريخ العائلي للإصابة بمرض السرطان.

وعلق الباحث الرئيسي في الدراسة الدكتور أندرو سميث  Dr. Andrew Smyth أن النمط الغذائي الذي نتبعه خلال فترة حياتنا من شأنه أن يعدل (يقلل أو يرفع) من خطر انخفاض القدرات العقلية والإدراكية للإفراد، بالتالي يؤثر على الإصابة بالعديد من الامراض المختلفة. فالنمط الغذائي الغير صحي يؤدي إلى نقص عدد من المعادن والفيتامينات المهمة للجسم مثل مجموعة فيتامينات B و C مما يؤثر على الصحة العامة للأشخاص.

وبالخلاصة، يؤدي اتباع نمط غذائي صحي إلى انعكاس العديد من الاثار الإيجابية على صحة الإنسان، ويحميه مع التقدم بالعمر من خلال أثره الطويل المدى. كما أن من شأنه أن يحث ويشجع على اتباع نمطا حياة صحي من خلال التشجيع على ممارسة النشاط الرياضي والقيام بالفحوصات المنتظمة في وقتها مع التقدم بالعمر.

نشرت من قبل - الخميس ، 7 مايو 2015