إلزام مطاعم نيويورك بوضع ملصق تحذيري حول كمية الملح بالأطعمة

لقد سمعنا دائما عن وجود ملصقات تحذيرية حول مكونات الأطعمة، ولكن ملصق يحذر بأن بعض الأطعمة تحتوي على كمية عالية من الملح أمر جديد!

إلزام مطاعم نيويورك بوضع ملصق تحذيري حول كمية الملح بالأطعمة

بدأت مطاعم مدينة نيويورك الامريكية اليوم بوضع ملصق تحذيري على جميع الأغذية التي تحتوي على الصوديوم، وذلك كخطوة جدية لتحذير الأشخاص من كمية الملح الموجودة في الأطعمة المعدة والمصنعة.

وأوضحت بهذا الصدد مفوضة الصحة في المدينة ماري باسيت Mary Bassett أن هذا التحذير ضروري لمساعدة الجمهور في زيادة وعيه بخصوص كمية الملح الموجودة في كل من الأطعمة المقدمة له، وأضافت قائلة: "معظم الأشخاص المتواجدين في مدينة نيويورك يستهلكون كمية كبيرة من الصوديوم يومياً، مما يرفع خطر الإصابة لديهم بكل من ارتفاع ضغط الدم والسكتة الدماغية وحتى النوبات القلبية".

حيث تعتبر الأمراض المترتبة على زيادة تناول الملح من مسببات الوفاة الرئيسية في مدينة نيويورك، على حد تعبير باسيت. واكدت انه تم الموافق على هذا القانون منذ شهر أيلول لهذا العام، واليوم تم البدء في تطبيقه.

هذا ويتحتم على المطاعم المتواجدة في مدينة نيويورك والتي لديها أكثر من 15 فرعاً في الولايات المتحدة الأمريكية اتباع هذا القانون الجديد، فهذه الأفرع تشكل حوالي ثلث الحراك واستقبال الأشخاص في المدنية.

وقال العمدة في مدينة نيويورك مايكل بلومبيرغ Michael Bloomberg: "لقد تم منع التدخين وحظره في الأماكن المغلقة في المدينة، وطالبت في عد وحساب السعرات الحرارية المتناولة، كما حاولنا وضع قيود على المشروبات السكرية، والان جئنا بموضوع الملصق الذي يحذر من الصوديوم، علماً ان كل هذه الأمور تصب في مصلحة المواطن وصحته".

وسيتم تحذير مرتادو هذه المطاعم من الأطعمة العالية بالأملاح عن طريق استخدام أيقونة المملحة بجانب هذه الأطعمة على قائمة الطعام. فالتوصيات الخاصة بجمعية القلب الأمريكية AHA تنص على أن لا تزيد الحصة اليومية من الصوديوم عن 1,500 ملغرام، في حين أن معظم الأشخاص يستهلكون حوالي 3,400 ملغرام يومياً منه، وهو ضعف الكمية الموصى بها، ومن هنا جاءت أهمية هذا القانون الجديد في مدينة نيويورك.

وأشار المسؤولون في المدينة أنه وبالرغم من بدء تطبيق هذا القانون اليوم إلا انه لن يتم تحرير أي مخالفة بحق المطاعم والتي تبلغ 200$ حتى شهر اذار من العام المقبل.

نشرت من قبل - الثلاثاء,1ديسمبر2015