صحة الرياض ترفع حالة الطوارئ بسبب موجة الغبار

تشهد منطقة الرياض والمناطق المجاورة موجة كبيرة من الغبار، لذا وحرصاً على سلامة المواطنين رفعت صحة الرياض حالة الطوارئ، إليكم التفاصيل.

صحة الرياض ترفع حالة الطوارئ بسبب موجة الغبار

أكدت الشؤون الصحية في منطقة الرياض من خلال بيان رسمي نشر على موقعها الإلكتروني برفعها لحالة الطوارئ والإستعداد الكامل بكافة أقسام الطوارئ في جميع المستشفيات، وذلك بهدف تقديم الخدمات الطبية المثلى والأنسب للمرضى الذين قد يواجهون ويتعرضون لأي مشاكل صحية نتيجة موجة الغبار التي تشهدها المنطقة.

وأشارت الشؤون أن صحة الرياض تملك خطة لمثل هذه الحالات والظروف الطارئة، وتقوم بالتعامل معها وفق الإجراءات التي تضمن سرعة استقبال الحالات الطارئة لكل من مرضى الجهاز التنفسي، بالإضافة إلى قدرتها على استيعاب الزيادات المحتملة في أعداد المراجعين وخاصة المصابين بمرض الربو.

وقال في هذا الصدد مدير عام الشؤون الصحية بمنطقة الرياض المكلف د. ناصر الدوسري: "يتأثر الأطفال بشكل كبير بموجة الغبار التي تشهدها الرياض، وخاصة كون ذرات الغبار المتطايرة في الجو والعالقة فيه يتم استنشاقها داخل الجهاز التنفسي وتمر من خلال الأنف والحنجرة والقصبة والشعيبات الهوائية"، وأضاف: "حيث تستقر الذرات الأكبر حجماً في مقدمة الجهاز التنفسي العليا خاصة الأنف والحنجرة، في حين أن الأجزاء الصغيرة تدخل إلى الجهاز التنفسي والقصبة والشعيبات الهوائية".

هذا وحذرت الشوؤن مرضى الربو بالأخص من التعرض للغبار، عن طريق اتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة والابتعاد قدر الممكن عن المثيرات للحساسية وعدم مغادرة المنزل، بالإضافة إلى تجنب التواجد في الأماكن المفتوحة إلا عند الضرورة، والعمل على اتباع إرشادات الطبيب واستخدام الأدوية اللازمة.

وفي سياق متصل، طلب مدير مستشفى محافظة الدوادمي الاستاذ سعد بن محمد اليحيى زيادة أعداد الأطباء والممرضين بهدف تقديم الخدمات الطبية المناسبة للمرضى الذين قد يتعرضون لأي مشكلة صحية بسبب موجة الغبار.

نشرت من قبل - الأربعاء,16مارس2016