موفيمبر Movember للتوعية بسرطان البروستاتا والخصية

هل لاحظتم نمو شوارب الرجال خلال شهر تشرين الثاني- november بشكل غير إعتيادي؟ اذا أهلا بكم في شهر Movember! لتتعرفوا أكثر على هذه الظاهرة إليكم المقال التالي.

موفيمبر Movember للتوعية بسرطان البروستاتا والخصية

ظاهرة Movember التي تنتشر في شهر تشرين الثاني عبارة عن حملة توعية بخصوص مرض سرطان البروستاتا والخصية- Prostate and testicular cancer، حيث يقوم الرجال في هذا الشهر بإطلاق شواربهم ولحاهم، وذلك من أجل اثارة التساؤلات حول الموضوع وبالتالي زيادة التوعية حوله.

حيث أوضح مدير مؤسسة موفيمبر الأمريكية Movember Foundation، مارك هيدستروم Mark Hedstrom أن ما يطلبونه من الرجال هو المشاركة في التوعية من خلال تغيير مظهرهم وتربية شواربهم، مما يحفز الأخرين على بدء المحادثات للإستفسار حول هذا الأمر، بالتالي الحديث حول سرطان البروستاتا والخصية بالإضافة إلى صحة الرجال. وأضاف هيدستروم أن الحملة لهذه السنة، تهدف أيضا إلى زيادة المعرفة والوعي حول الصحة العقلية والرياضية للرجال.

لكن لما التركيز على صحة الرجال؟

أشارت مؤسسة موفيمبر الأمريكية Movember Foundation، أن الحالة الصحية الخاصة بالرجال تنحدر كثيرا، ويعود السبب بذلك إلى التعقيدات الكثيرة التي يواجهونها، وتضم:

  • عدم وجود وعي كاف لفهم القضايا الصحية التي يواجهها الرجال.
  • الرجال بشكل عام يتجنبون الحديث والنقاش عن صحتهم وكيف يشعرون.
  • يتردد الرجال في أخذ القرارت المتعلقة بحياتهم عندما يواجهون مشاكل جسدية ونفسية.
  • انخراط الرجال في أنشطة خطرة قد تهدد صحتهم.
  • الرجال يقومون بزيارة الطبيب بوتيرة أقل من النساء.

بالتالي تهدف هذه الحملة إلى تغيير طريقة التفكير لدى الرجال، وإعطائهم المجال والثقة للحديث عن صحتهم، والتعبير عن أنفسهم.

الرجال بين سرطان البروستاتا والخصية

يعتبر سرطان البروستاتا الأكثر انتشارا بين الرجال بعد سرطان الرئة! حيث أصاب سرطان البروستاتا أكثر من مليون شخصا في عام 2012 حسب منظمة الصحة العالمية، وقضى على ما يقارب الـ 307،481 شخصا حول العالم!

وتشير احصائيات عام 2012، بأن عدد الإصابات بسرطان البروستاتا في المغرب كان أكثر من ألفين أصابة، وأن حالات الوفاة تعدت الألف! لتتقارب معها مصر من حيث الأرقام، بأعداد أصابة وصلت إلى 2358، وما يقارب الـ 1500 حالة وفاة! وسجلت السعودية 703 حالة إصابة و321 حالة وفاة بسرطان البروستاتا! 

وتزيد عدة عوامل من خطر الإصابة بسرطان البروستاتا، والتي تتضمن:

  • نمط غذائي غير صحي
  • السمنة
  • التدخين
  • التاريخ العائلي والعامل الوراثي

علامات يجدر الانتباه لها:

أن الإصابة الأولية بسرطان البروستاتا لا تظهر أي أعراض، وهي تظهر عند تطور المرض، والتي تشمل: 

  • مشاكل في التبول، بما في ذلك تدفق البول البطيء أو الحاجة إلى التبول في كثير من الأحيان، وخاصة في الليل.
  • وجود دم في البول
  • صعوبة في الانتصاب
  • ألم في الوركين والظهر والصدر
  • ضعف أو خدر في القدمين، وفقدان السيطرة على المثانة أو الأمعاء بسبب الضغط على الحبل الشوكي.

وبسبب عدم ظهور أعراض الإصابة بسرطان البروستاتا في مراحله الأولى، فإنه من المهم القيام بفحوصات دورية لسرطان البروستاتا بعد سن الخمسين لكل رجل، بينما ننصح من لديه أحد عوامل الخطر بإجراء الفحوصات المبكرة لسرطان البروستاتا.

أما بالنسبة لسرطان الخصية، فهو غير منتشر بين الرجال مثل سرطان البروستاتا، إلا ان التوعية ومعرفة عوامل الخطر للإصابة به وأعراضه من الواجب معرفتها. 

وتتضمن عوامل الخطر:

  • الخصية المعلقة-  Cryptorchidism وهي عبارة عن خصية لم تنزل الى المكان المعد لها في داخل الكيس الجلدي خلف القضيب (الصفن – Scrotum) قبل ولادة المولود الذكر.
  • العمر : ان معظم حالات الإصابة بسرطان الخصية تحدث لدى الرجال في الفئة العمرية ما بين 20 و34 عاما، إلا أنه من الممكن أن تصيب أي شخص بأي عمر. 
  • حجم الجسم: حيث وجدت بعض الدراسات ان هذا النوع من السرطان ينتشر بين الرجال الأطول في القامة، إلا أن الرابط ما بينهما لم يتم التأكيد عليه بعد.

ولحسن الحظ فإنه بالإمكان تشخيص الإصابة بسرطان الخصية في مراحل مبكرة، حيث يظهر لدى معظم المصابين كتلة على الخصية، أو من خلال كبر حجمها، ويستطيع الرجل فحص نفسه بنفسه بالطريقة التالية:

  • قم بابعاد القضيب قليلا وافحص كل خصية لوحدها.
  • أمسك الخصية بابهامك واصابعك الأخرى ولفها بلطف بين أصابعك.
  • انظر وتحسس أي كتلة صلبة أو أي تغير في الحجم أو الشكل أو تطابق بين الخصيتين.

انتبه! إن الوقت الأمثل لهذا الفحص هو أثناء أو بعد الاستحمام، حيث يكون الجلد مسترخيا حينها.

من الضروري أن يكون الشخص على دراية بأن احدى الخصيتان أكبر بقليل من الأخرى، وأن البربخ epididymis قد يتشابه مع الكتل. لذا من المهم التفريق بين الكتل والبربخ، بالإضافة إلى ضرورة استشارة الطبيب عند شعورك بأي تغير في خصيتيك.

وتتمثل أعراض الإصابة بسرطان الخصية في:

  • وجود كتلة أو تورم في الخصية.
  • نمو الثدي أو الشعور بألم فيه.

في حين أنه قد لا تظهر اية أعراض على بعض المصابين بسرطان الخصية، وهنا نؤكد على أهمية الفحص المنتظم لضمان سلامتكم وصحتكم.


تحرك الان!

عزيزي الرجل، ان الوقاية وحماية نفسك من العديد من الأمراض تعتمد بشكل كبير وأساسي عليك! لذا تحرك الأن وقم ببعض التغيرات التي من شأنها أن تحافظ على صحتك، ولا تنسى أن الفحوصات المنتظمة ذات أهمية كبرى لاكتشاف المرض في مراحله المبكرة، والتي تزيد من فرص العلاج، إليك النصائح التالية:

  1.  قم بممارسة التمارين الرياضية.
  2.  زر الطبيب عند شعورك بأي مشكلة صحية.
  3.  ان كنت مدخن، توقف الان! حيث تشير الاحصائيات ان الرجال المدخنين عرضة للإصابة بسرطان الرئة أكثر ب20 مرة من غيرهم! كما أن التدخين يضاعف خطر إصابتك بالأمراض القلبية!
  4.  نم جيدا، واتبع نمطا محددا للنوم، فمثلا حدد ساعة معينة للنوم والاستيقاظ واتبعها.
  5.  اتبع نظاما غذائيا صحيا.
  6.  حافظ على الوزن المثالي.
  7.  سيطر على ضغوطاتك وابتسم باستمرار.
نشرت من قبل - الثلاثاء,4نوفمبر2014