نجاح أول عملية زراعة لقلب صناعي في فلسطين

اجراء أول عملية زراعة قلب صناعي بنجاح في فلسطين، إليكم أهم تفاصيل العملية والتحضيرات الخاصة بها.

نجاح أول عملية زراعة لقلب صناعي في فلسطين

في خطوة تعتبر الأولى من نوعها، أعلن مستشفى النجاح الجامعي في مدينة نابلس عن نجاح القيام بأول عملية زراعة لقلب صناعي في فلسطين.

وأشارت في هذا الصدد مديرة العلاقات العامة في مستشفى النجاح الجامعي الدكتورة رانية كيلاني في حديث لها مع ويب طب أن التحضيرات لهذه العملية استغرقت أكثر من عشر ساعات متواصلة، إلى جانب عام كامل من التحضيرات التي جرت على قدم وساق قبيل تنفيذ العملية التي قام بإجرائها طاقم طبي فلسطيني متخصص. 

وقال في هذا الصدد استشاري جراحة وزراعة القلب والرئة وعميد كلية الطب وعلوم الصحة في جامعة النجاح والرئيس التنفيذي للمستشفى الجامعي البروفيسور سليم الحاج يحيى: "شارك في إجراء العملية فريقا طبيا متخصصا شمل 15 خبيراً في كافة المجالات"، وأضاف: "تعتبر هذه العملية الأولى في فلسطين ومن أوائل العمليات على مستوى الشرق الأوسط أيضاً".

هذا وكان قد شارك البروفيسور يحيى في ذات العملية في عدد من الدول مثل سلطنة عمان والسعودية إلى جانب بيروت.

ويأمل المستشفى حسبما أفادت د. كيلاني إلى القيام بهذه العملية مجدداً لمن يحتاج لها، سواء المرضى في فلسطين أو حتى من العالم العربي أجمع.

وأجريت العملية الجراحية لشاب يبلغ من العمر 19 عاماً من جنوب الضفة الغربية في فلسطين، حيث كان يعاني من فشل في القلب بنسبة 90%، وبين الأطباء أن الشاب الان يتمتع بصحة جيدة وسيتمكن من ممارسة حياته بشكل طبيعي مستقبلاً ، وأكدت بدورها د. كيلاني أن الشاب أستطاع المشي وتناول الطعام أيضاً.

وتجدر الإشارة بأن هذه العملية الجراحية لا تجرى إلا في عدد معين ومحدود من المراكز الطبية في بريطانيا وأمريكا، بتكلفة تتجاوز الربع مليون ودولار، إلا أنها لم تكلف سوى 35% من المبلغ الأصلي هنا.

وتحتاج هذه العملية المعقدة إلى القيام بتحضيرات ضخمة ومكثفة قبل فترة طويلة من إجرائها، أي حوالي سنة كاملة، حيث تتمثل هذه الإجراءات بتدريب الطاقم الطبي وتحضير وتجهيز غرفة العمليات الخاصة إلى جانب القيام بفحوصات دقيقة للمريض، واستضافة المريض في المشفى قبل ثلاثة أشهر تقريبا من بدء العملية.

نشرت من قبل - الأحد,17يناير2016