نيمار خارج المونديال بسبب إصابته!

نيمار خرج من كأس العالم لكن ليس مهزوما..بل مصابا! حيث أصيب اللاعب البرازيلي نيمار في الدقائق النهائية في مواجهة المنتخب الكولومبي، بعد أن اصطدم مع المدافع الكولومبي، لينقل بعدها إلى المستشفى.

نيمار خارج المونديال بسبب إصابته!

نيمار خرج من كأس العالم لكن ليس مهزوما..بل مصابا! حيث أصيب اللاعب البرازيلي نيمار في الدقائق النهائية في مواجهة المنتخب الكولومبي، بعد أن اصطدم مع المدافع الكولومبي، لينقل بعدها إلى المستشفى.

وأصيب نيمار في كسر في الفقرة القطنية الثالثة في العمود الفقري، وكان قد أعلن أطباء المنتخب البرازيلي أن الإصابة ليست خطيرة، ولا تحتاج إلى عملية جراحية، إلا أن نيمار يشعر بالالم وهو بحاجة إلى الراحة وعدم التحرك لبضعة أسابيع.

ما هي إصابة نيمار؟

تعرف إصابة اللاعب نيمار باسم كسر العمود الفقري (Vertebral Fracture )، وتحدث نصف حالات الإصابة تقريبا في منطقة الرقبة. في حين يعتبر الرضخ والكسر قاتلا عند الإصابة في المنطقة الانتقالية التي تقع بين الجمجمة والعمود الفقري والفقرتين العلويتين في الرقبة! وتحدث أغلب حالات الرضخ والكسر في العمود الفقري عادة جراء حوادث الطرق، في حين أنها نادرة بين صفوف اللاعبين!

ومن الممكن أن يسبب هذا الرضخ وحتى الكسر، في بعض الحالات بضرر في الحبل الشوكي للشخص المصاب، ولكن في حالة نيمار لم تتسب إصابته في أي ضرر لحبله الشوكي! 
وتشمل أعراض كسر العمود الفقري:

  •  ضعف ووهن
  •  وخز
  •  تخدر
  •  صدمة عصبية
  •  صدمة في العمود الفقري

وتحدث هذه الإصابة بالعادة بسبب:

وأوضح أطباء المنتخب البرازيلي، أنه لكي يستطيع نيمار استعادة حركته بشكل كامل، عليه أخذ قسطا وافرا من الراحة وتجنب الحركة، ممتنين لعدم إصابته بالشلل، مع أنه كان على بعد سنتيمترات منه! نأمل الشفاء العاجل للاعب البرازيلي المتميز نيمار. (إلى قسم المونديال)

نشرت من قبل - الأحد ، 6 يوليو 2014