"هجمة" ثالثة من الجراد على السعودية

تقوم السلطات السعودية بكافة التحضيرات اللازمة لمواجهة “هجمة الجراد” القادمة من افريقيا باتجاه محافظة عسير. وتعد هذه الهجمة الثالثة لهذا الموسم، حيث تعرضت المملكة العربية السعودية لهجمتين من قبل الجراد منذ بدء الموسم.

"هجمة" ثالثة من الجراد على السعودية

تقوم السلطات السعودية بكافة التحضيرات اللازمة لمواجهة “هجمة الجراد” القادمة من افريقيا باتجاه محافظة عسير. وتعد هذه الهجمة الثالثة لهذا الموسم، حيث تعرضت المملكة العربية السعودية لهجمتين من قبل الجراد منذ بدء الموسم.

وهاجم الجراد خلال اليومين الماضيين منطقة بللسمر في المملكة العربية السعودية، مسببا رعب ومخاوف المزارعين على مزروعاتهم ومحاصيلهم.

وحسب وكالة الأنباء السعودية، أكد المدير العام للزراعة فهد الفرطيش في منطقة عسير، أنه لا ضرورة للقلق من أسراب الجراد لأنها أسراب صغير بكميات ليست كبيرة، قائلا: "نحن قادرون على مكافحتها، وهذه الأسراب عابرة ومتناثرة ومهاجرة".

- الفوسفين: السعودية في مواجهة "القاتل الصامت" (اكتشفوا المزيد عن مبيد الفوسفين)

ما هو الجراد الصحراوي؟

ويعتبر الجراد الصحراوي صنفا من أصناف الجنادب، وتشكل أسرابا يمكن أن تكون كبيرة جدا، وتستمر في التنقل. وعادة ما تتواجد هذه الأسراب من الجراد في فترة الركود في مناطق الصحراء القاحلة مثل افريقيا وجنوب غرب أسيا، أما أثناء تنقلهم، فيستطيع الجراد تغطية ما مساحته 29 مليون كيلو متر مربع، أي ما يقارب 20% من مساحة الأرض!

ويعيش الجراد حوالي 3- 5 أشهر، لكن ذلك يعتمد على الظروف المناخية والبيئية أيضا، ليمر في ثلاث مراحل: البيض، الواثب والكبير. وتضع اناث الجراد عادة ما يقارب ال 80 بيضة، ويمكن أن تضع هذا العدد ثلاث مرات على الأقل في فترة حياتها.

ويطير الجراد عادة مع الرياح بسرعة 16-19 كم/ساعة، وذلك اعتمادا على الرياح. ويمكن أن تسافر هذه الأسراب حوالي 5-130 كم في اليوم الواحد أو أكثر!

ولا تهاجم أسراب الجراد الانسان والحيوان، ولا يوجد أي دليل حتى الان عن حمل الجراد أي أمراض قد تنقل للانسان. ولا يوجد أي وسيلة لمحاربته إلا بالمواد الكيماوية.

ويستطيع الجراد أن يأكل ما يقارب وزنه من الغذاء الطازج يوميا، أي ما يعادل غرامين يوميا. أي ان السراب الذي يحتوي على 40 مليون جرادا يستطيع أكل ما يعادل طعام 35,000 انسانا، 20 ناقة أو 6 فيلة!  
ويقوم بعض الأفراد في بعض الدول بتناول الجراد، حيث يقومون بصيدهم وطبخهم، إما عن طريق الشواء، السلق، وقد يتم إضافتها إلى أطباق أخرى. 

نشرت من قبل - الاثنين ، 2 يونيو 2014