هل تقتل أشعة الشمس فيروس كورونا المستجد؟

انتشرت خلال الأيام القليلة الماضية معلومة بأن أشعة الشمس قادرة على قتل فيروس كورونا المستجد والتخلص منه، ولكن ما حقيقة هذه المعلومة؟

هل تقتل أشعة الشمس فيروس كورونا المستجد؟

أعلن مسؤول فيدرالي خلال النشرة اليومية للبيت الأبيض الأمريكي أن أشعة الشمس والكلور قادران على قتل فيروس الكورونا المستجد من على الأسطح.

وأوضح الرئيس الأمريكي دونالد ترمب خلال نفس النشرة اليومية الخاصة بالبيت الأبيض، أن تعريض جسم المرضى لأشعة عالية مثل الأشعة فوق البنفسجية وحقنهم بالمعقمات قد يساعد في علاج فيروس الكورونا.

بعد هذا التصريح الذي أدلى به الرئيس، سارعت الكثير من المنظمات الصحية بنفي هذه المعلومات والتحذير من مخاطرها.

بدورها نشرت منظمة الصحة العالمية (WHO) على موقعها معلومة تشير بأن التعرض لأشعة الشمس أو حرارة أعلى من 25 درجة مئوية أو مصابيح الأشعة البنفسجية لن يساعد في حمايتك من الفيروس أو يقوم بقتله.

وأشارت المنظمة أن هناك دول ذات طقس حار قامت بتسجيل حالات إصابة بفيروس كورونا المستجد.

كما قام العديد من الأطباء بالتغريد على صفحاتهم الشخصية على تويتر محذرين من شرب المعقمات لما لها من أثر كبير وخطير على الصحة، مؤكدين أنها لن تقوم بقتل فيروس الكورونا المستجد بهذا الشكل.

ووفقًا لتقرير نشره المركز الأمريكي لمكافحة الأمراض والوقاية منها (CDC) فإن عدد الإصابات الناتجة عن تسمم بالمواد المعقمة قد ارتفع بشكل كبير خلال الأشهر الثلاثة الماضية، وهي الفترة التي بدأ خلالها فيروس كورونا المستجد بالانتشار، وذلك بنسبة 20% تقريبًا مقارنة بالعام الماضي.

نشرت من قبل - الاثنين ، 27 أبريل 2020