هل حقاً عصير الفواكه يشعركم بالجوع؟

هل تشعر بالجوع بعد تناولك لعصير الفراولة مثلا وتزداد شهيتك لتناول المزيد من الطعام؟ اذا هذه الدراسة قد تكون مهمة بالنسبة إليك!

هل حقاً عصير الفواكه يشعركم بالجوع؟

وجدت دراسة جديدة نشرت في المجلة العلمية الأمريكية Proceedings of the National Academies of Science، أن تناول السكريات البسيطة مثل الفروكتوز fructose الموجودة في عصائر الفواكه الطبيعية تحفز عمل الدماغ عند رؤية الطعام الدسم والغني بالسعرات الحرارية. أي أن من يقوم بتناول عصير الفواكه الذي يحتوي على الفركتوز يبحث عن طعام اخر من بعدها لإلتهامه، بالتالي لا يستطيع سكر "الفواكه" قمع الشهية، على العكس من سكر الغلوكوز glucose!

وكان الباحثون القائمون على الدراسة من جامعة University of Southern California معنيين باكتشاف الفرق ما بين تأثير سكر الفركتوز والغلوكوز على الشهية وعلى عمل الدماغ والهرمونات.

ومن أجل ذلك استهدفوا 24 مشتركاً في حالة صحية جيدة، وتم اخضاعهم لمسح دماغي مرتين منفصلتين من أجل قياس عمل الدماغ بعد تقسيمهم إلى مجموعتين:

1- المجموعة الأولى كانت عبارة عن 18 مشتركاً بمعدل أعمار وصل إلى 21 عاماً، قدم لهم عصير الكرز الذي لا يحتوي على أي من الغلوكوز أو الفركتوز.
2- المجموعة الثانية كان عصير الكرز يحتوي على الغلوكوز أو الفركتوز. وقدم لهم العصير الذي يحتوي على الغلوكوز في يوم واحد والعصير الذي يحتوي على سكر الفركتوز في اليوم التالي.

وقام الباحثون بعرض عدة صور لأطعمة غنية بالسعرات الحرارية على المشتركين وأخرى خفيفة السعرات الحرارية، وطلب منهم بعد الإطلاع على الصور القيام بتحديد درجة الجوع لديهم. كما كان عليهم الإختيار بين مكافأتين:

1- المكافأة الاولى عبارة عن طعام فوري في نفس الوقت
2- المكافأة الثانية كانت عبارة عن مكافأة نقدية بعد شهر من الدراسة.

علماً انه تم قياس مستوى هرمون الأنسولين والغلوكوز قبل تناول المشروب، من ثم بعد 30 دقيقة وكذلك بعد 60 دقيقة من تناوله.

نتائج الدراسة

بعد تتبع الباحثين ودراسة الفحوصات المختلفة، جاءت النتائج كالتالي:

  • تناول المشروب الذي يحتوي على الفركتوز زاد من مستوى هرمون الانسولين في الدم بنسبة طفيفة.
  • تناول المشروب الذي يحتوي على الفركتوز حفز من نشاط الدماغ لتناول المزيد من الطعام الغني بالسعرات الحرارية المرتفعة.
  • من تناول الشراب الذي يحتوي على الفركتوز، طلب جائزة الطعام الفوري بدلاً من الجائزة النقدية.

ماذا قالت وزارة الصحة البريطانية؟

علقت وزراة الصحة البريطانية NHS على بعد نقاط الدراسة ونتائجها، والتي تمحورت حول:

1- لم تستطع الدراسة اختبار العلاقة بين تناول المشروبات التي تحتوي على الفركتوز مع تناول كمية أكبر من الطعام بشكل مباشر.
2- لم يأخد الباحثون بعين الاعتبار عوامل مختلفة، مثل توفر الطعام، وجود رفقة اثناء تناول الطعام وما إلى ذلك.
3- قلة عدد المشتركين في الدراسة.

لذا تحث وزارة الصحة البريطانية على اتمام المزيد من الأبحاث المستقبلية في هذا الصدد، لتأكيد النتائج أو نفييها.

نشرت من قبل - الخميس,7مايو2015