هل هناك أعراض جديدة لمرضى فيروس كورونا المستجد؟

يعتبر ارتفاع درجة حرارة الجسم من الأعراض الأولية للإصابة بفيروس كورونا المستجد، فهل هناك أعراض أخرى قد تسبق الحمى؟ إليك التفاصيل.

هل هناك أعراض جديدة لمرضى فيروس كورونا المستجد؟

كشفت نتائج تقرير جديد نشر في المجلة العلمية (Annals of Neurology) أن نصف مرضى فيروس الكورونا المستجد الذين باتوا في المستشفيات عانوا من أعراض عصبية مختلفة.

وأشار التقرير أن هذه الأعراض قد تظهر قبل الأعراض المعروفة عن فيروس كورونا المستجد، وهي تشمل ما يلي:

  • صداع وألم في الرأس.
  • دوار.
  • جلطة دماغية.
  • تعب عام.
  • انخفاض في اليقظة.

ومن الممكن أن تشمل الأعراض أيضًا ما يلي:

وأكد الباحثون على ضرورة أن يكون الأفراد والأطباء يقظين لهذه الأعراض وبالأخص بسبب عدم وجود لقاح أو علاج بعد لهذا الفيروس.

إذ من الممكن أن تؤثر الإصابة بفيروس كورونا المستجد على جميع أعضاء وأجزاء الجهاز العصبي، بالإضافة إلى الرئتين والكلى والقلب.

تجدر الإشارة إلى أن المضاعفات طويلة المدى للإصابة بفيروس الكورونا المستجد غير معروفة بعد، لذا يعمل الباحثون على متابعة عدد منهم للكشف عنها.

أخيرًا، مع انخفاض أعداد الإصابة بفيروس كورونا المستجد في الكثير من الدول، إلا أن الخوف من ارتفاعها مجددًا يبقى موجودًا، لذا من المهم اتباع قواعد السلامة العامة وأهمها ارتداء الكمامات والتباعد الاجتماعي.

نشرت من قبل - الثلاثاء ، 16 يونيو 2020