وزارة الصحة السعودية تحذر من تعاطي الشبو

أصدرت وزارة الصحة السعودية مؤخرًا تحذيرًا بشأن تعاطي الشبو، وهو نوع خطير من المواد المخدرة قد يعود استعماله على الجسم بمضاعفات خطيرة. التفاصيل تجدونها في الخبر الآتي.

وزارة الصحة السعودية تحذر من تعاطي الشبو

في تغريدة لها على تويتر، حذرت وزارة الصحة السعودية من تعاطي الشبو، أو ما يسمى طبيًا بالميث أمفيتامين (Methamphetamine)، وذلك نظرًا لما قد يسببه من مضاعفات جسدية وذهنية خطيرة قد تفضي لوفاة المريض! 

يعد الشبو أحد أخطر أنواع عقارات الأمفيتامينات، وقد يؤدي تعاطيه لتحفيز ظهور مضاعفات خطيرة عديدة، إليك نبذة عنها:

  • مضاعفات صحية في جهاز الدوران، مثل: زيادة معدل ضربات القلب، وارتفاع خطير في ضغط الدم قد يؤدي للسكتة.
  • مضاعفات عصبية وسلوكية، مثل: اللامبالاة، وجنون الارتياب، والقلق، وكثرة الحديث عن ارتفاع درجة الحرارة، والتصرفات العنيفة.
  • أعراض ومضاعفات أخرى، مثل: فقدان الوزن، وإلحاق ضرر كبير بالأسنان، وتوسع الحدقة، وتقرحات جلدية ناتجة عن الحكة الشديدة، وفقدان الذاكرة.

والأخطر من هذا كله هو أن تعاطي الشبو قد يؤدي للوفاة، إذ من الممكن لتناول جرعة مفرطة منه أن يكون مميتًا، كما أن الطريقة التي يؤثر بها الشبو على الجسم والذهن قد تجعل متعاطيه يقدم على الانتحار.

ما هو الشبو؟ 

الشبو، أو الميث أمفيتامين، هو أحد العقارات المخدرة غير المشروعة، والتي من السهل إدمانها بمجرد البدء بتعاطيها. للشبو تأثير ذهني شبيه بتأثير عقاقير ومواد مخدرة قوية أخرى، مثل الكوكايين

يعرف الشبو بأسماء أخرى شائعة، مثل الميث والكريستال، ويأتي على هيئة مسحوق كريستالي الحبيبيات هذه أبرز سماته:

  • أبيض اللون.
  • مر المذاق.
  • قابل للذوبان بسهولة في الماء أو الكحول.

قد يتسبب هذا النوع من العقاقير بتحفيز حصول تغييرات بنيوية ووظيفية في الدماغ قد تكون دائمة، وهذه التغييرات قد تؤثر سلبًا على المشاعر والذاكرة، كما من الممكن أن يتسبب استخدام الشبو في نشأة حالة من التسمم العصبي، تصاب فيها بعض الخلايا العصبية الهامة في الدماغ بنوع من التلف.

كما ترتفع فرص نشأة الأضرار المرتبطة بهذا النوع من العقاقير المخدرة عند استخدامه بالتزامن مع استخدام بعض المواد الأخرى، مثل الكحوليات والكوكايين.

قد يكون للاستخدام المطول للشبو تأثير مدمر، لا للفرد الذي يتعاطى الشبو فقط، بل للمجتمع الذي يعيش فيه هذا الفرد كذلك، نظرًا لأن هذا النوع من العقاقير قد يحفز الممارسات والسلوكيات العنيفة، والتي قد تؤثر سلبًا على جودة حياة المتعاطي ومجتمعه.

لذا ينصح بتجنب استخدام الشبو بشكل تام، لصحتك، ولصحة عائلتك، ولصحة مجتمعك بأكمله.

نشرت من قبل - الأحد ، 27 يونيو 2021