لحياة أطول: تناول الخبز المصنوع من العجينة المخمرة

يكاد الخبز يكون من الأصناف الغذائية الثابتة على موائدنا، وبينما قد تكون بعض أنواع الخبز غير صحية، توجد أنواع من الخبز يوصى بها لما قد يكون لها من فوائد عديدة للصحة، مثل: الخبز المصنوع من العجينة المخمرة، وتبعًا للخبراء هذا النوع من الخبز تحديدًا قد يطيل العمر، إليك التفاصيل:

لحياة أطول: تناول الخبز المصنوع من العجينة المخمرة

تبعًا لبعض خبراء التغذية قد يكون للخبز المصنوع من العجينة المخمرة فوائد عديدة للجسم، من ضمنها إطالة العمر، ويعتقد الخبراء أن هذه الفائدة المحتملة للخبز المخمر تعزى لاحتوائه على خمائر مفيدة بشكل رئيس بالإضافة للعديد من العناصر الغذائية الهامة، والتي يمكن لها مجتمعة أن تحدث تغييرات إيجابية في الجسم قد تزيد متوسط العمر.

إذ لوحظ أن هذا النوع من الخبز يمكن أن يساعد على الآتي:

1. الحفاظ على صحة الجهاز الهضمي

الأغذية المخمرة عمومًا، مثل: الخبز المخمر هامة لتعزيز صحة بكتيريا الأمعاء النافعة، إذ يمكن لتناولها بانتظام أن يساعد على الآتي:

  • تقوية المناعة، ومقاومة الالتهابات التي قد تحفز الإصابة بالأمراض المزمنة، مثل: مرض السكري.
  • تحسين قدرة الجسم على امتصاص العناصر الغذائية من الطعام المهضوم.
  • إبطاء وتيرة امتصاص النشويات من الطعام، مما قد يمنع حصول رفعات مفاجئة في سكر الدم.

من الجدير بالذكر أن بكتيريا الأمعاء تلعب دورًا هامًّا في الحفاظ على صحة الجسم عمومًا، لذا فإن الحفاظ على صحتها من خلال تناول أغذية مثل الخبز المخمر قد يكون له تأثير رائع على المدى البعيد على الجسم. 

2. تقوية أنسجة العظام في الجسم 

تبعًا لإحدى الدراسات يمكن للخبز المخمر أن يجعل القناة الهضمية أكثر قدرة على امتصاص المعادن الهامة لعظامك من الطعام، مثل: المغنيسيوم، والكالسيوم، والزنك، والحديد.

وبطبيعة الحال فإن الحفاظ على صحة عظامك مع تقدمك في العمر سوف يساعد بلا شك على الحفاظ على صحة الجسم لفترة أطول، مما قد يكون له تأثير إيجابي على متوسط العمر.

3 تحسين الصحة النفسية والحالة المزاجية

خلال السنوات الأخيرة الماضية بدأ العلم بإماطة اللثام عن العلاقة بين بكتيريا الأمعاء والدماغ، حيث لوحظ أن القناة الهضمية لها دماغ خاص بها يتواصل باستمرار مع الجهاز العصبي المركزي، ويؤثر على المزاج والحالة النفسية.

كما يمكن للتأثير الإيجابي للخبز المخمر على الأمعاء أن يعزز من قدرة الأمعاء على إنتاج السيروتونين، وهو ناقل عصبي قد يكون له تأثير إيجابي ملحوظ على الحالة المزاجية. لذا يمكن لتناول الخبز المخمر أن يساعد على تحسين مزاجك، فضلًا عن مقاومة القلق والاكتئاب.

نبذة عن الخبز المخمر

يشيع هذا النوع من الخبز في العديد من دول العالم، مثل: إيطاليا، واليونان، حيث يتم تناوله بانتظام مع الوجبات الرئيسة. مكونات هذا النوع من الخبز متاحة في كل منزل، لكن وعلى عكس بعض أنواع الخبز الأخرى يجب الانتظار قليلًا ريثما تتخمر العجينة قبل خبزها. 

لجني فوائد الخبز المخمر المذكورة أعلاه يوصى بما يأتي:

  • إعداد هذا النوع من الخبز باستخدام طحين صنع من الحبوب الكاملة. 
  • تخمير عجينة الخبز على درجة حرارة 25 درجة مئوية.
نشرت من قبل رهام دعباس - الأربعاء 20 نيسان 2022