علاج جديد للعمى المرتبط بالسكري: حقن دواء بيولوجي مباشرة إلى العين

وفق النتائج، فإن حقن الدواء البيولوجي ranibizumab في العين أظهر تحسنا في الرؤية للمرضى الذين يعانون من PDR

علاج جديد للعمى المرتبط بالسكري: حقن دواء بيولوجي مباشرة إلى العين
تم تطوير علاج جديد للمرضى الذين يعانون من فقدان القدرة على الرؤيا بسبب مرض السكري في جامعة "إيموري" في أتلانتا، وعرض في وقت سابق من هذا الاسبوع في المؤتمر السنوي للأكاديمية الأمريكية لطب العيون، الذي عقد في لاس فيغاس، وتزامن مع النشر في JAMA.
 
وذكر في المؤتمر أن العلاج المقترح، حيث يشكل أملا جديدا لتحسين حالة هؤلاء المرضى، هو الأول من نوعه منذ 43 عاما.
 
الـ PDR هو سبب رئيسي لفقدان البصر لدى مرضى السكري، وينطوي العلاج التقليدي حاليا على الجراحة بالليزر، 
وقال الدكتور تيموثي أولسون (Timothy Olsen)، الذي عرض الابتكار، أن حقن الدواء البيولوجي ranibizumab حسن من القدرة على البصر لدى هؤلاء المرضى المصابين بـ PDR- اعتلال الشبكية السكري التكاثري - بالمقارنة مع العلاج الروتيني المعتاد الذي قدم لهم حتى الآن.
 
يحدث اضطراب الرؤية عندما تؤدي المستويات العالية من السكر في الدم الى المزيد من الضرر لشبكية العين،  ما يؤدي في حال لم يتم علاج هذا الاضطراب بشكل مناسب، إلى العمى.
 
الـ PDR هو سبب رئيسي لفقدان البصر لدى مرضى السكري، وينطوي العلاج التقليدي حاليا على الجراحة بالليزر. ولكن قد تؤدي هذه العلاجات إلى فقدان الرؤية المحيطية وصعوبة الرؤية في الليل.
 
يتيح العلاج الجديد  للمرضى بالاحتفاظ برؤيتهم الطرفية وتحسين الرؤية المركزية، بحيث يمكن أن يساعد  بتحديد الحروف والأرقام في لوحة فحص الرؤيا (eye chart).
 
كما  ذكر أيضا أن حقن الدواء للعين ينبغي أن تتم مرة واحدة في الشهر لمدة ثلاثة أشهر من العلاج.
 
في العديد من الدول الغربية، ارتفعت نسبة البالغين الذين يعانون من مرض السكري بأكثر من 65٪ خلال العقد الماضي، حيث أن هنالك أشخاص أكثر عرضة لخطر تدهور البصر إلى درجة العمى. وقالت بريطانيا هذا الاسبوع بمناسبة اليوم العالمي للسكري، أن مرض السكري هو السبب الرئيسي للعمى لدى الأشخاص في سن العمل.
 
في غضون 20 سنة من تاريخ التشخيص، يعاني تقريبا كافة الأشخاص الذين لديهم مرض السكري نوع 1 ونحو 60٪ من الذين يعانون من مرض السكري من النوع 2،  من  درجات مختلفة من الاضطرابات البصرية المرتبطة بداء السكري.
 
في بريطانيا هناك حوالي 3.5 إلى 4 مليون شخص مصابون بمرض السكري، وفقا للبيانات الصادرة عن منظمة أطباء القلب البريطانية (BHF). فقد سجل في العام الماضي ارتفاع بنسبة 3.5٪ في عدد الحالات الجديدة المبلغ عنها. وذكر هذا الأسبوع، أن الباحثين في المملكة المتحدة الذين يبحثون مرض السكري سيحصلون على 3 مليون جنيه استرليني إضافية، لتوسيع نطاق الأبحاث وخصوصا تلك التي تتناول العلاقة بين أمراض القلب والسكري والبحث عن علاجات مبتكرة لمرض السكري.
 
 
 
 
نشرت من قبل ويب طب - الثلاثاء 24 تشرين الثاني 2015
آخر الأخبار