842 مليون شخصا يعانون من سوء التغذية

التحضير للمؤتمر الدولي الثاني للتغذية، والذي يهدف إلى الوصول إلى اجماع بشأن التعامل مع التحديات الكبرى في مجال التغذية.

842 مليون شخصا يعانون من سوء التغذية

بدأت منظمة الأغذية والزراعة ومنظمة الصحة العالمية بالاستعداد والتحضير للمؤتمر الدولي الثاني للتغذية (ICN2)، والذي يهدف إلى الوصول إلى اجماع بشأن التعامل مع التحديات الكبرى في مجال التغذية، التي تشمل سوء التغذية ونقصها وفرط الوزن، وذلك من أجل الوصول إلى الأهداف العالمية للتغذية بحلول عام 2025 التي تم تحديدها من قبل جمعية الصحة العالمية.

ويهدف المؤتمر الدولي الثاني للتغذية بالأساس إلى تحقيق التواصل والتماسك ما بين توفير الغذاء والسياسات الصحية، من أجل المساهمة في الأمن الغذائي والتغذوي.

وسيعمل المشاركون في المؤتمر على دراسة أفضل السبل لمعالجة جميع أشكال سوء التغذية. كما سيتم تعريف وتحديد أولويات السياسات العامة على المستوى الوطني والعالمي.

ويعاني حوالي 842 مليون شخصا من سوء التغذية حول العالم، حيث يتوفى ما يقارب 45% من الأطفال بسبب سوء التغذية والسمنة! بينما يعاني 160 مليون طفل تقريبا من توقف النمو، ويواجه حوالي 2 مليار شخصا حول العالم أشكال مختلفة من سوء التغذية. وتنبع هذه المشاكل من عدم مقدرة الأفراد على الوصول إلى كميات كافية وامنة من الأغذية، وليس بعدم توفرها.

ويعتبر هذا المؤتمر أول مؤتمر حكومي دولي عالي المستوى عن التغذية، بعد المؤتمر الدولي الأول للتغذية في عام 1992. وبالرغم من الانجازات التي حققت بعد المؤتمر الأول، إلا أن العمل على تحسين التغذية والحد من الجوع كان عملا بطيئا وغير مقبولا.

وسيحضر المؤتمر عددا من الخبراء في قطاع الأغذيى والزراعة والصحة، بالإضافة إلى وكالات الأمم المتحدة ومنظمات حكومية دولية، وباحثين وجمعيات استهلاكية، كما سيكون المجتمع المدني حاضرا أيضا.

علما أن المؤتمر سيعقد في المقر الرئيسي لمنظمة الأغذية والزراعة- فاو في روما، في الفترة ما بين 19-21 من شهر نوفمبر القادم.

نشرت من قبل - الأربعاء,11يونيو2014