دلتاكرون: متحور كورونا جديد يجمع بين متحوري دلتا وأوميكرون

يبدو أن متحورات كورونا لن تكف عن الظهور، فبعد متحور أوميكرون تم رصد متحور جديد في قبرص يجمع بين متحوري أوميكرون والدلتا، فهل علينا القلق من هذا المتحور؟ التفاصيل في الخبر الآتي:

دلتاكرون: متحور كورونا جديد يجمع بين متحوري دلتا وأوميكرون

تبعًا لتقرير نشر حديثًا في صحيفة بلومبيرج؛ تم مؤخرًا رصد 25 إصابة بمتحور كورونا جديد يعتقد أنه يجمع بين متحوري الدلتا وأوميكرون، وذلك من قبل الباحث ليونديوس كوستريكيس (Leondios Kostrikis)؛ بروفيسور العلوم الحيوية في جامعة قبرص، والذي أطلق على المتحور الجديد اسم دلتاكرون (Deltacron).

حيث لاحظ الباحث وأفراد فريقه أن المتحور الجديد يجمع بين جينات شبيهة بالجينات المميزة لمتحور أوميكرون وبين جينومات متحور الدلتا. ويعتقد أن فرص الإصابة بالعدوى الناجمة عن كلا متحوري أوميكرون والدلتا قد تكون أكبر بين المرضى الذين قد تستدعي إصابتهم بفيروس كورونا المستجد دخول المشفى مقارنة بأولئك الذين قد تكون إصابتهم بفيروس كورونا طفيفة ولا تستدعي دخول المشفى.

وقد قام الباحث كوستريكيس بإرسال كافة البيانات العلمية بشأن الحالات المكتشفة من المتحور الجديد في تاريخ السابع من شهر كانون الثاني لعام 2022 إلى قاعدة بيانات جيسيد العالمية (GISAID)، وهي قاعدة بيانات يتم من خلالها مراقبة كافة التغييرات التي تطرأ على فيروس كورونا المستجد حال حدوثها حول العالم.

هل متحور الدلتاكرون خطير؟

تبعًا للباحثين، لا يزال من المبكر حسم الأمر بشأن درجة خطورة المتحور الجديد وسرعة انتشاره، لا سيما وأن حالات الإصابة المسجلة بهذا المتحور الجديد لا تزال محدودة، مع احتمالية وجود حالات إصابة أخرى لم يتم توثيقها حتى اللحظة. 

لذا علينا الانتظار ريثما تكشف الأسابيع القادمة عن مدى الخطورة الحقيقية لهذا المتحور الجديدة، لكن وعلى الصعيد الإيجابي؛ يعتقد الباحثون أن هذا المتحور لن يحظى بانتشار واسع، إذ يعتقدون أن متحور أوميكرون سوف يطيح بهذا المتحور الجديد قريبًا ليستبدله، لا سيما وأن متحور أوميكرون يعد أحد أكثر متحورات كورونا سرعة في الانتشار والعدوى.

لذا، وريثما تظهر الأيام القادمة حقيقة المتحور الجديد، يفضل الالتزام بإجراءات الوقاية من فيروس كورونا المستجد، والحرص على تلقي اللقاحات المتاحة والجرعات الداعمة للذين لم يتلقوها بعد.

نشرت من قبل - الأحد ، 9 يناير 2022